يزيد السفر من خطر إصابتك بكوفيد-19 وإصابة الآخرين. ولهذا السبب، تطالبك إدارة الصحة العامة بكاليفورنيا بالحد من سفرك أثناء الجائحة.

ستجد في هذه الصفحة ما يلي:

الأسباب التي تجعل السفر محفوفًا بالمخاطر

عندما تسافر، تقضي وقتًا أطول خارج منزلك وتتواصل مع أشخاص من خارج منزلك. تكون على مقربة من أشخاص جدد في المطارات ومحطات القطار ومحطات الوقود ومتاجر البقالة والمطاعم والفنادق وشقق الإيجار قصيرة الأجل والمزارات السياحية ومتاجر البيع بالتجزئة. قد يعرضك هؤلاء الأشخاص الجدد لكوفيد-19، أو قد تعرضهم عن غير قصد. والأشخاص الذين يصلون إلى كاليفورنيا من ولايات أخرى أو سكان كاليفورنيا العائدين من ولايات أو دول أخرى من شأنهم أيضًا إدخال مصادر جديدة للعدوى (من المحتمل أن تشمل سلالات جديدة من فيروس كورونا) إلى كاليفورنيا. وهذا من شأنه أن يساهم في انتشار المرض في المجتمع، وهو ما يؤدي إلى المزيد من المرض والوفاة. 

إن أسرة وحدات العناية المركزة المتاحة في مستشفيات ولايتنا منخفضة للغاية، لذا فمن الأهمية بمكان أن نفعل كل ما بوسعنا للحد من المخاطر وعدم نشر كوفيد-19.

إن تأجيل السفر والبقاء في المنزل هو أفضل طريقة لحماية نفسك والآخرين من مرض كوفيد-19.

اقرأ نصائح السفر وتعليماته الصادر عن إدارة الصحة العامة بولاية كاليفورنيا للحصول على مزيد من التفاصيل.

ما يعتبر من الأمور الضرورية للسفر

تعتبر بعض أغراض السفر أساسية وضرورية. "السفر الضروري" هو السفر المرتبط بتشغيل البنية التحتية الحيوية أو صيانتها أو استخدامها أو ما هو مطلوب أو تم التصريح به صراحةً بموجب القانون (بما في ذلك التوجيهات الأخرى السارية والصادرة عن الولاية وإدارة الصحة العامة المحلية)، بما في ذلك:

  • البنية التحتية الحيوية (مثل شبكة إمدادات المياه أو شبكة الطاقة)
  • الخدمات الاقتصادية (مثل الخدمات المصرفية)
  • سلاسل التوريد (مثل توزيع المواد الغذائية)
  • الرعاية الصحية والرعاية الطبية الفورية
  • السلامة والأمن
  • العمل و الدراسة

توصيات السفر الحالية

ينبغي أن لا يبرح أهل كاليفورنيا مناطق سكنهم المحلية (لا يسافرون لأكثر من 120 ميلاً من ديارهم أو أماكن إقامتهم الأخرى) وأن يتجنبوا السفر غير الضروري. لا يُنصح بشدة دخول المسافرين من الولايات أو البلدان الأخرى إلى كاليفورنيا لأغراض السياحة والترفيه.

في الوقت الحالي، تقيّد كاليفورنيا ما يلي في المقاطعات الخاضعة للإقامة في المنزل بموجب الأوامر المحلية:

  • الفنادق وشقق للإيجارات قصيرة الأجل (بما في ذلك أي حجوزات تم إجراؤها من خلال مواقع ومنصات العمل المدارة من طرف ثالث)
    • قد تقبل الحجوزات إذا كان المسافر يستخدم السكن فيما يتعلق بتدابير التخفيف من آثار كوفيد-19 واحتوائه ومعالجته، كإقامة للعمال الأساسيين أو النازحين بسبب الحرائق أو غيرها من حالات الطوارئ، أو للأفراد أو العائلات الذين ليس لديهم سكن أساسي آخر (بما في ذلك الأفراد الذين قد يتعرضون للتشرد بشكل آخر).
  • أراضي التخييم 
    • تغلق باستثناء استخدامها فيما يتعلق بتدابير التخفيف من آثار كوفيد-19 واحتوائه ومعالجته، كإقامة للعمال الأساسيين أو النازحين بسبب الحرائق أو غيرها من حالات الطوارئ، أو للأفراد أو العائلات الذين ليس لديهم سكن أساسي آخر (بما في ذلك الأفراد الذين قد يتعرضون للتشرد بشكل آخر).

أسئلة وإجابات