تخطى إلى المحتوى الرئيسي

يمكن لدمك أن ينقذ الأرواح

قد تساعد الأجسام المضادة لمرضى COVID-19 المتعافين منه في مكافحة العدوى في أولئك الذين ما زالوا يعانون منها. إن بلازما الدم للناجين من فيروس كورونا هي المصدر الوحيد لهذه الأجسام المضادة. 

إن التبرع ببلازما الدم لمريض COVID-19 من شخص قد تعافى منه يمكن أن تساعد المريض على التحسن سريعًا. لكننا بحاجة إلى المزيد من هذه البلازما للوقوف على حقيقة هذا الأمر. 

أرسلت إدارة الصحة العامة في كاليفورنيا خطابات بالبريد، بما في ذلك ترجمتها بسبع لغات، لتشجيع سكان كاليفورنيا الذين كانت نتائج فحوصاتهم إيجابية على التفكير في التبرع بالبلازما للمساعدة في تطوير علاجات لفيروس COVID-19.

يمكن أن يساعد التبرع ببلازما دمك ما يصل إلى 4 أشخاص يعانون من COVID-19.

من الذي يمكنه التبرع ببلازما COVID-19؟

  • شخص أظهرت فحوصاته إصابته بعدوى فيروس كورونا،
    و
  • يتمتع بصحة جيدة لما لا يقل عن 28 يومًا*،
    و
  • يمر بالقواعد المعتادة للتبرع بالدم. 

* إذا أردت التبرع قبل مرور شهر على تعافيك، فيرجى التحقق من إمكانية ذلك من مركز الدم الذي تتعامل معه. بعض المراكز ستحتاج إلى أن يكون اختبار المسحة سلبيًا، وقد يكون لديها قواعد أخرى متبعة.

ما هي المخاطر؟

وبشكل عام يعتبر الأمر آمنًا للغاية للأشخاص المتبرعين ببلازما دمهم. يمكن لمركز التبرع بالدم المحلي إخبارك بالمزيد عن مخاطر التبرع وفوائده.

والتبرع أمر طوعيّ. إن قرارك بالتبرع أو عدم التبرع لن يغير شيئًا في أحقيتك في الحصول على الخدمات الطبية أو خدمات الصحة العامة. 

إن إدارة الصحة العامة في كاليفورنيا (CDPH) ليست مشاركة أو راعية لأبحاث COVID-19، ولكنها تدعم عمل مزودي خدمات الرعاية الطبية في جميع أنحاء الولاية من خلال دعوتك للتبرع ببلازما دمك.

تحديد أحد مواقع مراكز التبرع

اعثر على أقرب مركز دم لك يقوم بجمع بلازما دم المتعافين من فيروس COVID-19.

    حالات أخرى قد تساعد فيها البلازما المأخوذة من الناجين من كوفيد-19

    إن المعركة ضد فيروس كوفيد-19 تبدأ بك

    الأمل في بلازما المتعافين

    ابقَعلى اطلاع

    ⁩التنبيهات المحلية بحث عد إلى الأعلى